أميرة Amira

السيرة الذاتية

" أميرة "، راقصة وممثلة مصرية ولدت بمحافظة كفر الشيخ فى ١٨ يوليو عام ١٩٤٥ بإسم كريمه على. تزوجت أميرة من رجل الأعمال يحيى الجناينى وأنجبت إبنها الوحيد طارق. أهم أعمال أميرة : أفراح ١٩٦٨ و أبى فوق الشجرة ١٩٦٩ جاءت أميرة للقاهرة فى سن صغيرة، ولم تكمل تعليمها، وعملت عام ١٩٥٩...اقرأ المزيد كراقصة فنون شعبية فى فرقة عاكف، وظلت بها حتى عام ١٩٦٥، حينما تحولت إلى الرقص الشرقى بالملهى الليلى الملحق بفندق هيلتون النيل بالقاهرة، تحت اسم " زهور " ولصعوبة الاسم على السياح الأجانب، إختارت لها إدارة الفندق إسم أميرة الذى أشتهرت به، وذاع صيتها كراقصة، لتجتذبها السينما كراقصة، ثم أعدت لها فرقتها الموسيقية، موسيقى خاصة بها، رقصت عليها فى بلجيكا، هولندا، سويسرا وإيطاليا، ثم فكرت فى عمر الراقصة القصير، فقررت العودة والعمل بالسينما، لتكون طريقها بعد إعتزال الرقص، ونجحت فى تقديم عدة أدوار سينمائية، وكانت بدايتها الحقيقية، عندما قامت بدور شقيقة عبدالحليم حافظ فى فيلم أبى فوق الشجرة ١٩٦٩، ولم تكمل المشوار بعد أن تزوجت من رجل أعمال، وإختفت لمدة عامين، وأنجبت إبنها الوحيد طارق، إلا أنها لم تستطيع الإبتعاد عن الرقص، فرقصت فى أحد الحفلات، وكانت النتيجة طلاقها، لتعود للسينما مرة أخرى، وقدمت عدة أفلام ناجحة، كان آخرها فيلم مع حبى وأشواقى فى عام ١٩٧٧، ثم اختفت بعدها وظهرت بالحجاب، وعاشت مع إبنها طارق فى حى الدقى.


المزيد

صور

  [50 صورة]
المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • " أميرة "، راقصة وممثلة مصرية ولدت بمحافظة كفر الشيخ فى ١٨ يوليو عام ١٩٤٥ بإسم كريمه على. تزوجت أميرة من رجل الأعمال يحيى الجناينى وأنجبت إبنها الوحيد طارق. أهم أعمال أميرة :...اقرأ المزيد أفراح ١٩٦٨ و أبى فوق الشجرة ١٩٦٩ جاءت أميرة للقاهرة فى سن صغيرة، ولم تكمل تعليمها، وعملت عام ١٩٥٩ كراقصة فنون شعبية فى فرقة عاكف، وظلت بها حتى عام ١٩٦٥، حينما تحولت إلى الرقص الشرقى بالملهى الليلى الملحق بفندق هيلتون النيل بالقاهرة، تحت اسم " زهور " ولصعوبة الاسم على السياح الأجانب، إختارت لها إدارة الفندق إسم أميرة الذى أشتهرت به، وذاع صيتها كراقصة، لتجتذبها السينما كراقصة، ثم أعدت لها فرقتها الموسيقية، موسيقى خاصة بها، رقصت عليها فى بلجيكا، هولندا، سويسرا وإيطاليا، ثم فكرت فى عمر الراقصة القصير، فقررت العودة والعمل بالسينما، لتكون طريقها بعد إعتزال الرقص، ونجحت فى تقديم عدة أدوار سينمائية، وكانت بدايتها الحقيقية، عندما قامت بدور شقيقة عبدالحليم حافظ فى فيلم أبى فوق الشجرة ١٩٦٩، ولم تكمل المشوار بعد أن تزوجت من رجل أعمال، وإختفت لمدة عامين، وأنجبت إبنها الوحيد طارق، إلا أنها لم تستطيع الإبتعاد عن الرقص، فرقصت فى أحد الحفلات، وكانت النتيجة طلاقها، لتعود للسينما مرة أخرى، وقدمت عدة أفلام ناجحة، كان آخرها فيلم مع حبى وأشواقى فى عام ١٩٧٧، ثم اختفت بعدها وظهرت بالحجاب، وعاشت مع إبنها طارق فى حى الدقى.

المزيد





مواضيع متعلقة


تعليقات