هارولد بينتر (1930 - 2008) Harold Pinter

السيرة الذاتية

كاتب مسرحي بريطاني ولد 10 اكتوبر ١٩٣٠ في لندن لأبوين يهوديين من الطبقة العاملة. بدأ حياته المهنية كممثل. ومسرحيته الأولى "الغرفة" قُدمت في جامعة بريستول عام 1957 م. عمل مدير مسرح ومخرجًا مسرحيًا وقام بالتمثيل في بعض المناسبات تُرَكِّز مسرحياته على المشاعر المكبوتة...اقرأ المزيد والمبهمة بين شخصياتِه . تسمَّى مسرحيات بنتر الأُولى غالبًا: كوميديا الوعيد، لأنها تُظهِر أناسًا عاديين تهدِّدُهم أو تهاجِمُهم قُوى غامضة. ففي مسرحية حفل عيد الميلاد (1958م) يلاحظ وجود رَجلينِ شرِّيرَينِ يَطْرَحان في الأرضِ رَجلاً ودِيعًا ويُعاقِبانِه على ذنْبٍ غير واضح. وفي مسرحية ألم طفيف (1959م) مَنْبُوذٌ يصيب ثَريّا بانهيار عَقلي. وتَشمل مسرحياته المبكرة الأخرى الحجرة (1957م)، والخادم الأخرس (1957م). استَكشف بنتر في الستينيات من القرن العشرين الطرائقَ التي غالبًا ما تَتَفَتَّت بها أواصِرُ القُرْبَى في صِراعات السُّلطة. ففي مسرحية الحارس (1960م)، أخَوانِ وصعلوك، يشكِّلون تَحالُفات تَتغير على الدوام. وفي مسرحية العائد إلى موطنه (1965م)، تؤدِّي زيارة أحد الأبناء مع زوجتِه لمنزلِ أسرتِه إلى إعادةِ تنظيم ِ التركيبة العائلية للسُّلطة. وقد تفَحّص بنتر كيف أن ذكرياتِ الماضي المتصارعةَ تَجعل من المستحيل التَّيَقُّن مما قد حدَث فِعلاً. وتشمل هذه المسرحيات مسرحية العصور البائدة (1971م)، والأرض المشاع (1975م )، والخيانة (1978م). كما كتب بنتر أيضًا كثيرًا من التمثيلياتِ التليفزيونية، وتَشمل صُدْفة (1976م)؛ وامرأةُ المُلازمِ الفرنسي (1981م). وكتب بنتر في السياسة منتقداً بعض الحكومات الاستبدادية، وتشمل واحد للطريق (1984م)؛ لغة الجبل (1988م).توفي ٢٤ ديسمبر، ٢٠٠٨

المزيد

صور

  [1 صورة]
المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • كاتب مسرحي بريطاني ولد 10 اكتوبر ١٩٣٠ في لندن لأبوين يهوديين من الطبقة العاملة. بدأ حياته المهنية كممثل. ومسرحيته الأولى "الغرفة" قُدمت في جامعة بريستول عام 1957 م. عمل ...اقرأ المزيد مدير مسرح ومخرجًا مسرحيًا وقام بالتمثيل في بعض المناسبات تُرَكِّز مسرحياته على المشاعر المكبوتة والمبهمة بين شخصياتِه . تسمَّى مسرحيات بنتر الأُولى غالبًا: كوميديا الوعيد، لأنها تُظهِر أناسًا عاديين تهدِّدُهم أو تهاجِمُهم قُوى غامضة. ففي مسرحية حفل عيد الميلاد (1958م) يلاحظ وجود رَجلينِ شرِّيرَينِ يَطْرَحان في الأرضِ رَجلاً ودِيعًا ويُعاقِبانِه على ذنْبٍ غير واضح. وفي مسرحية ألم طفيف (1959م) مَنْبُوذٌ يصيب ثَريّا بانهيار عَقلي. وتَشمل مسرحياته المبكرة الأخرى الحجرة (1957م)، والخادم الأخرس (1957م). استَكشف بنتر في الستينيات من القرن العشرين الطرائقَ التي غالبًا ما تَتَفَتَّت بها أواصِرُ القُرْبَى في صِراعات السُّلطة. ففي مسرحية الحارس (1960م)، أخَوانِ وصعلوك، يشكِّلون تَحالُفات تَتغير على الدوام. وفي مسرحية العائد إلى موطنه (1965م)، تؤدِّي زيارة أحد الأبناء مع زوجتِه لمنزلِ أسرتِه إلى إعادةِ تنظيم ِ التركيبة العائلية للسُّلطة. وقد تفَحّص بنتر كيف أن ذكرياتِ الماضي المتصارعةَ تَجعل من المستحيل التَّيَقُّن مما قد حدَث فِعلاً. وتشمل هذه المسرحيات مسرحية العصور البائدة (1971م)، والأرض المشاع (1975م )، والخيانة (1978م). كما كتب بنتر أيضًا كثيرًا من التمثيلياتِ التليفزيونية، وتَشمل صُدْفة (1976م)؛ وامرأةُ المُلازمِ الفرنسي (1981م). وكتب بنتر في السياسة منتقداً بعض الحكومات الاستبدادية، وتشمل واحد للطريق (1984م)؛ لغة الجبل (1988م).توفي ٢٤ ديسمبر، ٢٠٠٨

المزيد






مواضيع متعلقة


تعليقات