خالد أحمد مصطفى Khalid Ahmed Mustafa

السيرة الذاتية

ممثل عراقي مواليد 28 سبتمبر،1966 في بغداد عرف الفن وسلك طريقه وهو ذلك الطفل الذي يبلغ من العمر (10) سنوات يعيش مع والديه في دولة الكويت لتكون له فرصة المشاركة مع مجموعة الأطفال في البرنامج الشهير (أفتح يا سمسم) للكاتب والفنان عبد المطلب السنيد عام 1976 في خمسين حلقة منه وبعد...اقرأ المزيد العودة الى الوطن دخل كلية الفنون الجميلة 1982 ــ 1983 وحصل على بكالوريوس مسرح 1987ــ1 1988ونال الماجستير 1991 ــ1992 وبعد تقديم أطروحته ودخل المناقشة عليها ( طالب باحث)عام 1995 نال عنها شهادة الدكتوراه بامتياز ليعمل أستاذا» في كلية الفنون الجميلة قسم التربية الفنية أولها الصدفة التي لعبت دورها أن أكون مشاركا» مع الأطفال ببرنامج (أفتح يا سمسم )الشهير وأنا بعمر العشر سنوات والمحطة الثانية دخولي كلية الفنون الجميلة قسم المسرح الذي عشقته حتى أصبح لي عالمي الخاص والمحطة الثالثة عملي المسرحي الأول عام1983 وهو مشروع طلابي معمول به في دراستي الأكاديمية (مسرحية الملك لير ) لأستاذنا الكبير صلاح القصب وهي لحظة الابحار الحقيقية في بحور علم المسرح والذي لن أفرط به ومازلت أعطي على خشبته ما بذمتي من العلم والمعرفة التي درستها وتعلمتها لتكون دروسا» للأجيال التي ستتحمل مسؤولية الحفاظ عليه والمحطة الرابعة فوزي بجائزة أفضل ممثل عام 1986 للمسرح العالمي عن مسرحية (حلاق بغداد) للكاتب الفريد فرج واخراج



صور

  [5 صور]
المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • ممثل عراقي مواليد 28 سبتمبر،1966 في بغداد عرف الفن وسلك طريقه وهو ذلك الطفل الذي يبلغ من العمر (10) سنوات يعيش مع والديه في دولة الكويت لتكون له فرصة المشاركة مع مجموعة الأطفال...اقرأ المزيد في البرنامج الشهير (أفتح يا سمسم) للكاتب والفنان عبد المطلب السنيد عام 1976 في خمسين حلقة منه وبعد العودة الى الوطن دخل كلية الفنون الجميلة 1982 ــ 1983 وحصل على بكالوريوس مسرح 1987ــ1 1988ونال الماجستير 1991 ــ1992 وبعد تقديم أطروحته ودخل المناقشة عليها ( طالب باحث)عام 1995 نال عنها شهادة الدكتوراه بامتياز ليعمل أستاذا» في كلية الفنون الجميلة قسم التربية الفنية أولها الصدفة التي لعبت دورها أن أكون مشاركا» مع الأطفال ببرنامج (أفتح يا سمسم )الشهير وأنا بعمر العشر سنوات والمحطة الثانية دخولي كلية الفنون الجميلة قسم المسرح الذي عشقته حتى أصبح لي عالمي الخاص والمحطة الثالثة عملي المسرحي الأول عام1983 وهو مشروع طلابي معمول به في دراستي الأكاديمية (مسرحية الملك لير ) لأستاذنا الكبير صلاح القصب وهي لحظة الابحار الحقيقية في بحور علم المسرح والذي لن أفرط به ومازلت أعطي على خشبته ما بذمتي من العلم والمعرفة التي درستها وتعلمتها لتكون دروسا» للأجيال التي ستتحمل مسؤولية الحفاظ عليه والمحطة الرابعة فوزي بجائزة أفضل ممثل عام 1986 للمسرح العالمي عن مسرحية (حلاق بغداد) للكاتب الفريد فرج واخراج

المزيد





مواضيع متعلقة


تعليقات