صورة| ميار الغيطي توجه رسالة مؤثرة لوالدها بعد الحكم بحبسه

  • خبر
  • 12:03 صباحًا - 25 يناير 2019
  • 1 صورة
  • 13,897 مشاهدة



ميار الغيطي وشقيقتها مي ووالدهما

حرصت الفنانة ميار الغيطي على توجيه رسالة دعم لوالدها الإعلامي محمد الغيطي، والذي صدر مؤخرًا حكم بحبسه لمدة عام وكفالة 1000 جنيه، ومراقبة لمدة عام، لاتهامه بالتحريض على الفسق والفجور، وازدراء الأديان، بسبب حلقة من برنامجه "صح النوم" الذي يعرض عبر قناة LTC.

ونشرت ميار عبر حسابها على "إنستجرام"، صورتها مع والدها وشقيقتها مي وكتبت تعقيبًا عليها قائلة إن والدها لم يخبرها كيف تعيش لكنه جعلها تشاهده كيف يعيش حياته لتتعلم منه كل شيء.

وأضافت لتؤكد فخرها بوالدها وبكل ما يفعله، موجهة شكرها لكل من اتصل وسأل عنه.

واختتمت "ميار" كلامها مؤكدة أن والدها معهم في المنزل ولم يقبض عليه أو يُحبس حتى الآن حتى لا تنتشر الشائعات.

وكانت محكمة جنح أكتوبر قضت في الأحد 20 يناير، بحبس "الغيطي" لمدة عام، وكفالة 1000 جنيه، ومراقبة لمدة عام، لاتهامه بالتحريض على الفسق والفجور، وازدراء الأديان.

وجاء في البلاغ أن "الغيطي" خالف أبسط القواعد والثوابت الدينية وضرب بعرض الحائط كل القوانين، بعدما استضاف في برنامجه الذي يعرض على قناة LTC أحد الشباب المثليين، وبدأ في طرح العديد من الأسئلة عليه، وإجابتها لا يجوز عرضها على الفضائيات أو على أي وسيلة إعلامية أخرى.

وأشار البلاغ إلى أن هذا السلوك يعتبر تحريضا على الفجور، والتلويح بالإغراءات المالية نتيجة ممارسة المثلية الجنسية، إذ يستعرض على الهواء مباشرة المكاسب والمميزات التي حققها المِثلي، الذي استضافه على الهواء، من جراء هذا المسلك المخالف للشرع والقانون.

الأكثر مشاهدة


تعليقات