Escape Plan: The Extractors  (2019) خطة الهروب 3: المهربون

5.4

تختفي ابنة أحد المسؤولين التنفيذيين في شركة هونج كونج للتكنولوجيا، وكان يبدو أن ذلك من أجل فدية، وبينما يتعمق (بريسلين) وطاقمه أكثر فأكثر، يكتشفون أن الجاني هو ابن مختل لأحد خصومهم السابقين، والذي خطف...اقرأ المزيد أيضًا حبيبة بريسلين ويحتجزها داخل السجن الضخم المعروف باسم محطة الشيطان.

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

تختفي ابنة أحد المسؤولين التنفيذيين في شركة هونج كونج للتكنولوجيا، وكان يبدو أن ذلك من أجل فدية، وبينما يتعمق (بريسلين) وطاقمه أكثر فأكثر، يكتشفون أن الجاني هو ابن مختل لأحد خصومهم...اقرأ المزيد السابقين، والذي خطف أيضًا حبيبة بريسلين ويحتجزها داخل السجن الضخم المعروف باسم محطة الشيطان.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • MPAA
    • R



  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


أراء حرة

 [1 نقد]

لما Escape Plan: The Extractors يحب يعمل نفسه The Rock

بالنظر إلى3 Escape Plan نلاحظ أنه احتضن بعض لقطات من أفضل أعمال الثنائي شوارزنجر وستالوني في سنوات عمرهما المختلفة، وكذلك أفلام أخرى من ضمنها فيلم شون كونري The Roce عام 1996. حيث يدور الفيلم بعد مهمته السابقة، يعود الخبير الأمني راي برسلين ليكون فريقًا من اكفأ المتخصصين في فنون الهروب من أعتى السجون، وعندما يتعرض أحد رجاله وأكثرهم كفاءة شو رين للاختطاف والاختفاء داخل أكثر سجن منيع بنى على اﻹطلاق، حيث يدار بأجهزة الحاسوب بالكامل ويتغير بناءه على الدوام، يحاول راي تعقبه بمساعدة عدد من أصدقائه...اقرأ المزيد السابقين. ولا أرى ما يُكتب عن القصة غير مجموعة من مشاهد الأكشن والمعارك المكررة في العديد من الأفلام التي تتناول نفس القصة، مع ظهور أسئلة عدة حول وجود غريم راي داخل هذا السجن، ومن هؤلاء السجناء، وسبب سجنهم، حتى أن نهايتهم غير منطقية بالمرة، وتداخل مشكلة ابنة صاحب شركة الكترونيات مع قصة راي. يعد Hades أحد أسوأ الإصدارات في عام 2018 ، وهو عبارة عن فيلم سيء من الدرجة الأولى لممثل مثل سيلفستر ستالوني كان يعمل بشكل جيد جدًا عن طريق الحفاظ على مشاريعه القديمة حية مع تكملة مقبلة لـ Ramboو Creed. بطريقة ما ، أصبح هذا الممثل الذي تبلغ قيمته الصافية أكثر من 400 مليون دولار مشدودًا إلى أفلام الفيديو فقط بأعلى طموح. عندما تم الإعلان عن خطط أن أرنولد شوازنجر وسلاي كانا سيشاركان في فيلم معًا لا علاقة له بامتياز Expendables، كنت متحمسة جدا لرؤية الاثنين معًا مرة أخرى. وعلى الرغم من أن لعبة Escape Plan لم تحقق أي شيء في الجزء الأول، إلا أن فكرة الفيلم الأول كانت عالية في التكنولوجيا والمعارك وفرارًا شاقًا من السجن، وهذا ما دفعني لمشاهدة الجزء الثالث من السلسلة Escape Plan 3 على أمل وجود متعة جيدة كالتي استعدناها في عام 2013. ولكن كانت المعارك خارج السياق الدرامي، ويحصل باوتيستا على وقت أقل على الشاشة، للأسف يظهر فقط كل عشرين دقيقة تقريبًا أو نحو ذلك ، باستخدام مجموعة من العمليات العسكرية التي تم وضعها وتنفيذها، يعد Escape Plan 3 سلسلة متكررة من المشاهد التي تتراكم. ونحصل على إطلاق رصاص، وبعض اللكمات ونفس الروتين، وخاصة مع ممثلين أصغر سنا أمام سيلفستر حيث من المنطقي أنه لن يتمكن من القيام بمثل هذه الحركات في مثل هذا السن وكذلك باوتيستا. يوجد حاليًا خطة لفيلم رابع في هذه السلسلة، واتمنى أن يٌعاد التفكير في هذا.

أضف نقد جديد


مواضيع متعلقة


تعليقات