Here Comes the Boom  (2012)  هاقد أتى الدَوِيّ

5.7

(سكوت فوس) في الثانية واﻷربعين من عمره، يعمل مدرس أحياء في إحدى المدارس الثانوية الفاشلة، وبعد تهديد مدير المدرسة (مارتي) بإلغاء برنامج الموسيقي وتسريح المعلمين نتيجة لمرور المدرسة بضائقة مالية، يبدأ...اقرأ المزيد (سكوت) محاولاته لمساعدة المدرسة، واستمرار برنامجه الموسيقي الذي يحبه كثيرًا، فيقرر جمع المال اللازم من خلال عمل إضافي حيث يقرر مزاولة الفنون القتالية أملًا في تحقيق هدفه.


تفاصيل العمل

ملخص القصة:

(سكوت فوس) في الثانية واﻷربعين من عمره، يعمل مدرس أحياء في إحدى المدارس الثانوية الفاشلة، وبعد تهديد مدير المدرسة (مارتي) بإلغاء برنامج الموسيقي وتسريح المعلمين نتيجة لمرور المدرسة...اقرأ المزيد بضائقة مالية، يبدأ (سكوت) محاولاته لمساعدة المدرسة، واستمرار برنامجه الموسيقي الذي يحبه كثيرًا، فيقرر جمع المال اللازم من خلال عمل إضافي حيث يقرر مزاولة الفنون القتالية أملًا في تحقيق هدفه.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم





  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • تم تصوير الفيلم في ولاية ماساتشوستس الأمريكية.
المزيد

أراء حرة

 [1 نقد]

عنوان للتضحية

في أفلام أول ماتشوفها تحس أنها مناسبة أوي للجمهور المصري، وإن اختيار عرضها في دور العرض السينمائي بمصر كان اختيار موفق، والعكس صحيح طبعا؛ وبغض النظر عن إن فيلم Here Comes the Boom مناسب للجمهور المصري أو لا، تقدر توصفه وتقييمه بإنه فيلم مقبول وخفيف وأداء اﻷبطال كان ممتع، واعتقد إن اللي خلى الفيلم مقبول أكتر نسبة التضحيات المقدمة في الفيلم اللي قدمها شخصيات العمل، وكانت دافع قوي لمساعدة الأخرين، وقدر المؤلفان (كيفن جيمس)، و(روك روبن) أن يقدما توليفة جميلة منها بدور مدرس الاحياء سكوت فوس (كيفن...اقرأ المزيد جيمس)، ومارتي (هنري وينكلر) وكل من شاركوهما في تقديم وابل من التضحيات من أجل استمرار برنامج الموسيقى بالمدرسة وعدم تقاعد مارتي عن العمل، بالإضافة إلى ذلك الموسيقى التصويرية والأغاني التي تم الاستعانة بها كانت مناسبة جدا للأحداث خاصة اﻷغاني التي تم إذاعتها أثناء صعود سكوت كل مرة إلى حلبة السباق، عجبني جدا دور سلمى حايك واكتشفت من خلاله قدرتها الفائقة على تقديم شتى الأدوار وبالرغم من إن الدور كان صغير نوعا ما إلا أنها كان مؤثرة بشكل كبير في الأحداث، أيضا نجح المخرج (فرانك كوراسي) في أضفاء نسبة ليست بقليلة من الحرفية والتي ظهرت بشكل واضح في مشاهد المعارك القتالية اللي شارك فيها سكوت وأكد على إحساس إنها ممكن تكون حلبة مصارعة حقيقية، أما دور بطل العمل كيفن جيمس فاعتقد إن أداؤه كان جيد واختياره للدور مناسب نظرا للشكل الخارجي لجيمس وأنه كان مصارع قديم ضمن فريق الجامعة. في النهاية الفيلم معقول ونقدر نقول عليه فيلم نضيف يقدم رسالة واحدة معينة وهي التضحية من أجل الأخرين.

أضف نقد جديد


أخبار

  [4 أخبار]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات