Countdown  (2019)  عد تنازلي

6.5

عندما تحمل ممرضة تطبيقًا على هاتفها الخلوي يدّعي قدرته على التنبؤ بتواريخ موت الأشخاص، تكتشف أن لديها في الحياة ثلاثة أيام فقط، وعندما يقترب العد التنازلي من الانتهاء، يتعين عليها البحث عن وسيلة...اقرأ المزيد للهروب من الموت.


تفاصيل العمل

ملخص القصة:

عندما تحمل ممرضة تطبيقًا على هاتفها الخلوي يدّعي قدرته على التنبؤ بتواريخ موت الأشخاص، تكتشف أن لديها في الحياة ثلاثة أيام فقط، وعندما يقترب العد التنازلي من الانتهاء، يتعين عليها...اقرأ المزيد البحث عن وسيلة للهروب من الموت.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • +12
    • MPAA
    • R



  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


أراء حرة

 [1 نقد]

تخيل أن لديك القدرة على معرفة الوقت الذي سوف تموت فيه!!!

ينطلق فيلم الإثارة والرعب COUNTDOWN من خلال 90 دقيقة تقريبا هي مدة الفيلم، بتطبيق يمكنك من خلاله معرفة أخر ثانية في حياتك ستقضيها. قصة الفيلم تدور عندما تقوم ممرضة كوين (إليزابيث ليل) بتحميل برنامج على هاتفها الخلوي يدعي قدرته على التنبؤ بتواريخ موت الأشخاص، تكتشف أن لديها في الحياة ثلاثة أيام فقط، وعندما يقترب العد التنازلي من الانتهاء، يتعين عليها البحث عن وسيلة للهروب من الموت.

مبدئيا تعثر الفيلم في العديد من الأمور مثل الزج بالعديد من الشخصيات دون أي سبب فمثلا شقيقة كوين التي حاولت...اقرأ المزيد المساعدة من خلال تنزيل التطبيق هي الأخرى، والقس الذي يستمع إلى موسيقى الراب وشخصيته الغير ساوية والتي تضاف إلى هامش فوضوي وممل دون تحريك القصة إلى الأمام نهائيا، وفي رواية فرعية حول مواجهة كوين للتحرش الجنسي من زميلها الطبيب في العمل، إنها حبكة فرعية لا تضيف شيئًا واحدًا إلى الفيلم يمكن حذف كل هذه القصص وسوف ينجح الفيلم بدونها. أيضا من أكبر الأخطاء التي تعرض لها الفيلم الفكرة الاساسية للشيطان واللعنة التي تلاحقهم إذا كان العد التنازلي سيؤدي إلى وفاة الشخص، فلماذا تحتاج إلى الملاحقة أو محاولة تخويف الشخص. فهم يعرفون متى سيموتون عبر التطبيق، لماذا الحاجة إلى القيام بأي شيء حتى هذا الوقت؟ وهكذا فإن في العديد من أفلام الرعب يتم التعامل مع الأمر بشكل سريع أكثر، ولكن هنا القواعد تبدء وتنتهي بشكل بطيء أو يتم تجاهلها، أو من خلال إضافة جوانب جديدة بشكل عشوائي. يحسب للفيلم حسنة واحدة وهي طريقة تقديم القصة المعتادة، والتي قد تكون قدمت بشكل أخر مثل سلسلة أفلام Final Destination، فمعرفة متى ستموت وأين يبدو مخيفا جدا، لا يمكنك تغيير المستقبل. وإذا قمت بذلك ، فسوف ينتهي بك الأمر إلى نفس المصير الذي قد تتعرض له، واعتقد أن هناك أوجه اختلاف بينه وبين هذه السلسلة يتمثل الاختلاف هنا في أنه في السلسلة السابقة تجنبت الشخصيات الموت فقط حتى يأتي الموت لهم لاحقا؛ أما في فيلما هذا فإن الموت لا يمكنك تجنبه. الفيلم لا يستحق أكثر من 3/5، وإذا كنت تحب هذه النوعية من الأفلام فلن تخسر الكثير من الوقت أو المجهود في فهم ومتابعة الفيلم.

أضف نقد جديد


مواضيع متعلقة


تعليقات