بول شريدر Paul Schrader

السيرة الذاتية

كاتب ومخرج وناقد أمريكي. مواليد 22 يوليو 1946 في جراند رابيدز، ميشيغان، الولايات المتحدة لأسرة متدينة بروتستانتية كالفينية ذات أصول هولندية. كان والده شارلز شريدر يعمل مديرا تنفيذيا. وقد تأثر كثيرا في حياته المبكرة بالمبادئ الدينية الصارمة وتعاليم والديه. لم ير أي فيلم حتى عمر...اقرأ المزيد السابعة عشرة، حين أصبح قادرا على التسلل بعيدا عن المنزل. وفي مقابلة قال إن أول فيلم شاهده هو "الأستاذ الغائب العقل" (1961) وهو فيلم خيال علمي سهل. لم يؤثر فيه هذا الفيلم كما أثر فيه فيلم إلفيس بريسلي "براري البلاد" (1961). يصف شريدر رؤيته للأفلام بأنها تعاط فكري لا عاطفي، وهذا لأنه لم يتعرف على الأفلام إلى في وقت متأخر. حصل شريدر على بكالوريوس الآداب من "كلية كالفن" للفنون الجميلة، مع دورة في اللاهوت. ثم حصل على درجة الماجستير في الدراسات السينمائية من جامعة كاليفورنيا برعاية الناقدة السينمائية المعروفة "بولين كايل" (1919-2001). مشى شريدر على خطى كايل وأصبح ناقدا سينمائيا، وكتب لصحف ومجلات في لوس أنجلوس. ثم ألف سنة 1972 كتابه "الأسلوب المتعالي في صناعة الفيلم: أوزو، بريسون، درير" الذي درس فيه أوجه التشابه بين المخرج الفرنسي روبرت بريسون، والمخرج الياباني ياسوجيرو أوزو، والمخرج الدنماركي كارل تيودور دراير. ثم نشر مقالته "ملاحظات على أفلام النوار" وأصبحت المقالة مصدرا كثيرا ما يستشهد به.تأثر كثيرا بفيلم قواعد اللعبة (1939) ووصفه بأنه "فيلم جوهري" يمثل "كل السينما كتب شريدر أو شارك في كتابة سيناريوهات لأربعة أفلام مارتن سكورسيزي: سائق تاكسي (1976) ، رايج بول (1980) ، الإغراء الأخير للمسيح (1988) ، وإخراج الموتى (1999). أخرج شريدر أيضًا 18 فيلمًا روائيًا ، بما في ذلك دراما إخراج الجريمة الأولى له ، Blue Collar (شارك في كتابته مع شقيقه ، ليونارد شريدر) ، ودراما الجريمة Hardcore


المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • كاتب ومخرج وناقد أمريكي. مواليد 22 يوليو 1946 في جراند رابيدز، ميشيغان، الولايات المتحدة لأسرة متدينة بروتستانتية كالفينية ذات أصول هولندية. كان والده شارلز شريدر يعمل مديرا...اقرأ المزيد تنفيذيا. وقد تأثر كثيرا في حياته المبكرة بالمبادئ الدينية الصارمة وتعاليم والديه. لم ير أي فيلم حتى عمر السابعة عشرة، حين أصبح قادرا على التسلل بعيدا عن المنزل. وفي مقابلة قال إن أول فيلم شاهده هو "الأستاذ الغائب العقل" (1961) وهو فيلم خيال علمي سهل. لم يؤثر فيه هذا الفيلم كما أثر فيه فيلم إلفيس بريسلي "براري البلاد" (1961). يصف شريدر رؤيته للأفلام بأنها تعاط فكري لا عاطفي، وهذا لأنه لم يتعرف على الأفلام إلى في وقت متأخر. حصل شريدر على بكالوريوس الآداب من "كلية كالفن" للفنون الجميلة، مع دورة في اللاهوت. ثم حصل على درجة الماجستير في الدراسات السينمائية من جامعة كاليفورنيا برعاية الناقدة السينمائية المعروفة "بولين كايل" (1919-2001). مشى شريدر على خطى كايل وأصبح ناقدا سينمائيا، وكتب لصحف ومجلات في لوس أنجلوس. ثم ألف سنة 1972 كتابه "الأسلوب المتعالي في صناعة الفيلم: أوزو، بريسون، درير" الذي درس فيه أوجه التشابه بين المخرج الفرنسي روبرت بريسون، والمخرج الياباني ياسوجيرو أوزو، والمخرج الدنماركي كارل تيودور دراير. ثم نشر مقالته "ملاحظات على أفلام النوار" وأصبحت المقالة مصدرا كثيرا ما يستشهد به.تأثر كثيرا بفيلم قواعد اللعبة (1939) ووصفه بأنه "فيلم جوهري" يمثل "كل السينما كتب شريدر أو شارك في كتابة سيناريوهات لأربعة أفلام مارتن سكورسيزي: سائق تاكسي (1976) ، رايج بول (1980) ، الإغراء الأخير للمسيح (1988) ، وإخراج الموتى (1999). أخرج شريدر أيضًا 18 فيلمًا روائيًا ، بما في ذلك دراما إخراج الجريمة الأولى له ، Blue Collar (شارك في كتابته مع شقيقه ، ليونارد شريدر) ، ودراما الجريمة Hardcore

المزيد





مواضيع متعلقة


تعليقات