كامل الشريف ( - 2007) Kamel ElSherif

السيرة الذاتية

ممثل ومطرب وموسيقار وعازف مصري له العديد من الإسهامات الموسيقية فترة التسعينيات أبرزها أعماله في مجال الدعايا والإعلام كملحن ومطرب للإعلانات ولعل أشهرها إعلان عبد الرحيم عمرو (احتكم الأمر.. هيجوزوني) وكذلك إعلان كيتو (ناموس عمال يقرص ياخويا) هو ذلك الصوت المميز، ولأن ذلك الصوت...اقرأ المزيد كان في بدايته يغني، وليس لاعبا للموسيقى فقط، حيث ساهم مع فرق السبعينيات منها (ستاردست) التي ظهرت وقتها وكان يغني روك بلغات مختلفة فيعتبر من أفضل المصريين في الغناء الغربي، وفيما يذكر أن له تسجيل أوبرا روك بصوته لكن لم يعثر عليه إلى الآن، ومن ثم خرج من هذه المرحلة ليدخل عالم الأغاني التجارية والإعلانات والسينما .. انتشر بهم انتشارا محدودا لكنه ترك علامات مميزة في كل منهم .. قام بالعديد من الأغنيات من أشهرها (روحي فيكِ تروح) لعلي الحجار في ألبومه (في قلب الليل) 86 والتي كان قد سمع اللحن الجزائري، وظن أنه فلكلورا فقام بتوزيعه بطريقته وأعطاه لصديقه وشاعره المفضل عصام عبد الله فأبدع كلمات توازي قوة اللحن والتوزيع ولم يتم إدراك أن صاحب اللحن اسمه إيدار إلا خلال السنوات الماضية، ويقول مهندس الصوت الراحل إبراهيم عنان أن الأغنية استغرقت حوالى 86 ساعة تسجيل، ومما يذكر أن عازفي الأغنية من كبار الملحنين الآن وهم عمر خيرت درامز، وجمال لطفي عود وقانون، وعبد الله حلمي كولة، بينما كامل هو البروف كما كانوا ينادونه. دخل كامل السينما في أول أدواره عام 90 في فيلم كابوريا لأحمد ذكي، والذي كان إنتاج حسين الإمام، وكان دور كامل صغيرا لكن أعتقد أن دوره كان كبيرا في موسيقى الفيلم والألبوم الذي نزل للفيلم، رغم عدم كتابة اسم الموسيقيين في غلاف الألبوم سوى حسين الإمام. ثم في عام 92 قام بعمل موسيقى فيلم الحب في الثلاجة، وكذلك قام بغناء أغنيته كان وكان في مشهد داخل محكمة، والتي تحمل كلماتها الكثير من الأسئلة عمن كان وعلى الرغم من فشل الفيلم جماهيريا بدرجة كبيرة إلا أن به مشاهد وأغنيات مميزة، ثم استمر في عمل أدوار صغيرة للسينما، حيث رصيده ستة أفلام ومسلسل واحد فقط.

المزيد

صور

  [3 صور]
المزيد

معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • ممثل ومطرب وموسيقار وعازف مصري له العديد من الإسهامات الموسيقية فترة التسعينيات أبرزها أعماله في مجال الدعايا والإعلام كملحن ومطرب للإعلانات ولعل أشهرها إعلان عبد الرحيم عمرو...اقرأ المزيد (احتكم الأمر.. هيجوزوني) وكذلك إعلان كيتو (ناموس عمال يقرص ياخويا) هو ذلك الصوت المميز، ولأن ذلك الصوت كان في بدايته يغني، وليس لاعبا للموسيقى فقط، حيث ساهم مع فرق السبعينيات منها (ستاردست) التي ظهرت وقتها وكان يغني روك بلغات مختلفة فيعتبر من أفضل المصريين في الغناء الغربي، وفيما يذكر أن له تسجيل أوبرا روك بصوته لكن لم يعثر عليه إلى الآن، ومن ثم خرج من هذه المرحلة ليدخل عالم الأغاني التجارية والإعلانات والسينما .. انتشر بهم انتشارا محدودا لكنه ترك علامات مميزة في كل منهم .. قام بالعديد من الأغنيات من أشهرها (روحي فيكِ تروح) لعلي الحجار في ألبومه (في قلب الليل) 86 والتي كان قد سمع اللحن الجزائري، وظن أنه فلكلورا فقام بتوزيعه بطريقته وأعطاه لصديقه وشاعره المفضل عصام عبد الله فأبدع كلمات توازي قوة اللحن والتوزيع ولم يتم إدراك أن صاحب اللحن اسمه إيدار إلا خلال السنوات الماضية، ويقول مهندس الصوت الراحل إبراهيم عنان أن الأغنية استغرقت حوالى 86 ساعة تسجيل، ومما يذكر أن عازفي الأغنية من كبار الملحنين الآن وهم عمر خيرت درامز، وجمال لطفي عود وقانون، وعبد الله حلمي كولة، بينما كامل هو البروف كما كانوا ينادونه. دخل كامل السينما في أول أدواره عام 90 في فيلم كابوريا لأحمد ذكي، والذي كان إنتاج حسين الإمام، وكان دور كامل صغيرا لكن أعتقد أن دوره كان كبيرا في موسيقى الفيلم والألبوم الذي نزل للفيلم، رغم عدم كتابة اسم الموسيقيين في غلاف الألبوم سوى حسين الإمام. ثم في عام 92 قام بعمل موسيقى فيلم الحب في الثلاجة، وكذلك قام بغناء أغنيته كان وكان في مشهد داخل محكمة، والتي تحمل كلماتها الكثير من الأسئلة عمن كان وعلى الرغم من فشل الفيلم جماهيريا بدرجة كبيرة إلا أن به مشاهد وأغنيات مميزة، ثم استمر في عمل أدوار صغيرة للسينما، حيث رصيده ستة أفلام ومسلسل واحد فقط.

المزيد





مواضيع متعلقة


تعليقات