ستيف ماكوين Steve McQueen

السيرة الذاتية

نشأ ستيف ماكوين ذو الأصول التريندادية في ضواحي لندن الغربية، ودرس نواحي متعددة من الفنون في عدة جامعات منها كلية تشيلسي للفنون والتصميمات، وكلية جولدزسميثز بجامعة لندن التي بدأ من خلالها اهتمامه بالسينما، ومدرسة تيش بجامعة نيويورك التي كانت تفتقر من وجهة نظر ماكوين إلى وجود الحس...اقرأ المزيد التجريبي في مناهجها. ومنذ عام 1993 وحتى عام 2007، صنع ستيف ماكوين ما يقرب من 20 فيلماً قصيراً، أبرزها فيلم Bear الذي تقدم به للكلية الملكية للفنون في لندن، و Five Easy Pieces و Just Above My Head و Western Deep. في عام 2006، توجه ماكوين إلى العراق ليكون كأحد الفنانين الرسميين الذين توجهوا لتوثيق الحرب، وفي العام التالي قدم عملاً فنياً بعنوان Queen and Country يهدف للاحتفاء بذكرى الجنود البريطانيين الذين ماتوا خلال حرب العراق عن طريق تقديم صورهم في هيئة شريحة من الطوابع. وبعدها بعامين، قدم فيلمه الطويل الأول Hunger مع نجمه الأثير مايكل فاسبندر، والذي عرض للمرة الأولى في مهرجان كان السينمائي الدولي، وحاز من خلاله ماكوين على جائزة الكاميرا الذهبية التي تمُنح للمخرجين الذين يقدمون عملهم الأول، ليكون بذلك أول مخرج بريطاني ينال هذه الجائزة. وفي عام 2011 اشترك للمرة الثانية مع فاسبندر من خلال فليمه الثاني Shame. وفي عام 2013 قدم فيلمه الثالث Twelve Years a Slave الذي يستند إلى السيرة الذاتية لسولومون نورثأب، وهو رجل أمريكي من أصول أفريقية تم اختطافه وبيعه كعبد لكي يعمل بالسخرة في مزارع لويزيانا على مدار 12 عاماً قبل أن ينال حريته.


المزيد


معلومات إضافية

السير الذاتية:
  • نشأ ستيف ماكوين ذو الأصول التريندادية في ضواحي لندن الغربية، ودرس نواحي متعددة من الفنون في عدة جامعات منها كلية تشيلسي للفنون والتصميمات، وكلية جولدزسميثز بجامعة لندن التي بدأ من...اقرأ المزيد خلالها اهتمامه بالسينما، ومدرسة تيش بجامعة نيويورك التي كانت تفتقر من وجهة نظر ماكوين إلى وجود الحس التجريبي في مناهجها. ومنذ عام 1993 وحتى عام 2007، صنع ستيف ماكوين ما يقرب من 20 فيلماً قصيراً، أبرزها فيلم Bear الذي تقدم به للكلية الملكية للفنون في لندن، و Five Easy Pieces و Just Above My Head و Western Deep. في عام 2006، توجه ماكوين إلى العراق ليكون كأحد الفنانين الرسميين الذين توجهوا لتوثيق الحرب، وفي العام التالي قدم عملاً فنياً بعنوان Queen and Country يهدف للاحتفاء بذكرى الجنود البريطانيين الذين ماتوا خلال حرب العراق عن طريق تقديم صورهم في هيئة شريحة من الطوابع. وبعدها بعامين، قدم فيلمه الطويل الأول Hunger مع نجمه الأثير مايكل فاسبندر، والذي عرض للمرة الأولى في مهرجان كان السينمائي الدولي، وحاز من خلاله ماكوين على جائزة الكاميرا الذهبية التي تمُنح للمخرجين الذين يقدمون عملهم الأول، ليكون بذلك أول مخرج بريطاني ينال هذه الجائزة. وفي عام 2011 اشترك للمرة الثانية مع فاسبندر من خلال فليمه الثاني Shame. وفي عام 2013 قدم فيلمه الثالث Twelve Years a Slave الذي يستند إلى السيرة الذاتية لسولومون نورثأب، وهو رجل أمريكي من أصول أفريقية تم اختطافه وبيعه كعبد لكي يعمل بالسخرة في مزارع لويزيانا على مدار 12 عاماً قبل أن ينال حريته.

المزيد

هوامش:
  • رُشح لجائزة الجولدن جلوب كأفضل مخرج عن فيلم (12 Years a Slave) عام 2014.
المزيد


  • اسم الميلاد:
  • ستيف رودني ماكوين


  • ترشيحات:
  • تم ترشيحه 3 مرة، وفاز بـ 0 منها
  • المزيد



مواضيع متعلقة


تعليقات