مشروع فيلم سأذهب إلى الجحيم يفوز بجائزة MAD Solutions في مهرجان مالمو للسينما العربية‎‏

  • خبر
  • 06:43 مساءً - 12 ابريل 2021
  • 1 صورة



فاز مشروع الفيلم التونسي "سأذهب إلى الجحيم" للمخرجة أسمهان لحمر، بجائزة شركة MAD Solution التي تقدمها لإحدى مشروعات الأفلام المشاركة في سوق وملتقى مالمو ضمن الدورة الـ 11 من مهرجان مالمو للسينما العربية للسويد، وتتمثل الجائزة في سلفة توزيع في العالم العربي بقيمة 5 آلاف دولار أميركي وخدمات التسويق للفيلم، وهو العام السابع على التوالي الذي تُقدم فيه MAD الجائزة لأحد مشروعات الأفلام.

وفاز مشروع الفيلم أيضاً بمنحة خدمات تصحيح الألوان بقيمة 10 آلاف دولار أميركي مقدمة من ذا سيل بوست بروداكشين.

ويحكي الفيلم قصة نجاة، التي يخبرها الطبيب أن أيامها في الدنيا معدودة، وبدلاً من الحزن واستجداء الشفقة، تقرر أن تعيش حياتها، وتخطط بطريقة غريبة لوفاتها، حيث ترفض أن تُكفّن وتُدفن وتكون طعاماً للديدان، ويتصدى لخططها الجديدة أفراد عائلتها.

أسمهان لحمر مخرجة تونسية - فرنسية وكاتبة سيناريو ومنتجة. وُلدت في باريس عام 1982، تدربت في المدرسة العليا للإنتاج السمعي البصري في باريس، وحصلت على شهادة الماجستير في الإنتاج السمعي البصري من نيويورك. صنعت أسمهان العديد من الأفلام القصيرة التي شاركت في مهرجانات سينمائية دولية.

في 2017، أخرجت أسمهان الفيلم الكوميدي ووه! لصالح منصة آي سي فليكس، وفي 2019 أسست شركة إنتاجها الخاصة مدام برودكشن، ومن خلالها دشنت مشروع السينما النسائية، وهو برنامج تدريبي فريد يجمع بين السينما والتطور الشخصي. ويهدف لتدريب نساء من خلفيات فقيرة في صناعة السينما في مراحل الإعداد والتصوير وما بعد الإنتاج.‎


تعليقات