كتيبة الإعدام  (1989) Katibat al'iiedam

7.6
  • فيلم
  • مصر
  • 125 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

يتواطأ فرج الأكتع مع العدو الإسرائيلي للتخلص من رجال المقاومة في السويس، يُتهم حسن عز الرجال الناجي الوحيد بخيانة المجموعة وسرقة النقود ويحكم عليه بالسجن، تبحث إبنة زعيم المقاومة عن قاتل أبيها، ويخرج...اقرأ المزيد حسن من السجن لينتقم.


المزيد

صور

  [30 صورة]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

يتواطأ فرج الأكتع مع العدو الإسرائيلي للتخلص من رجال المقاومة في السويس، يُتهم حسن عز الرجال الناجي الوحيد بخيانة المجموعة وسرقة النقود ويحكم عليه بالسجن، تبحث إبنة زعيم المقاومة...اقرأ المزيد عن قاتل أبيها، ويخرج حسن من السجن لينتقم.

المزيد

القصة الكاملة:

تبدأ الأحداث في مدينة السويس، في يوم من أيام الصمود، راح العدو يجمع المعلومات عن رجال المقاومة الذين رفضوا هجر المدينة، وعن طريق أحد عملاء العدو فرج الأكتع عرفوا أن سيد الغريب هو...اقرأ المزيد الرجل الذي جمع حوله أبطال المقاومة، فوضعوا خطة عن طريق عميلهم للتخلص من سيد وابنه والآخرين معه أثناء الليل، ونجحت الخطة وقتلوا سيد وآخرين، ولم يبق حيًا سوى حسن عز الرجال، لكن الشبهات تحوم حول حسن فيتهم بالتواطؤ مع العدو الإسرائيلي لقتل سيد وابنه، والإستيلاء على المبلغ الضخم لمرتبات قوات الجيش، والتي كان سيوصلها سيد الغريب لرجاله، لكن ليس معه دليل على برائته، يسجن 14 عاما، يخرج بعد قضاء فترة العقوبة، ولديه أمل أن يبحث عن ابنه الوحيد هانى ليثبت براءته، لكنه لا يجد الزوجة ولا الابن، تبحث نعيمة ابنة سيد الغريب عن قتلة أبيها، تلاحق الشرطة حسن. يقوم الضابط يوسف بتعذيب حسن. لكنه لا يعترف بشىء، وفى النهاية تعرف نعيمة أن الأكتع الذى كان يعيش فى السويس عينًا للعدو على رجال المقاومة، وكان سببًا في موت الشهيد سيد وابنه، وحصل على ثمن خيانته من أموال الجنود، وأصبح الأكتع من كبار رجال الأعمال ومعروفًا باسمه الحقيقي أبو خطوة، يتأكد الضابطان يوسف وكمال من براءة حسن ويقفان إلى جانبه وإلى جانب نعيمة الباحثة عن قتلة أبيها وأخيها، وفي لحظة واحدة يطلق الأربعة حسن ونعيمة والضابطان يوسف وكمال رصاص مسدساتهم على العميل الذى باع رجال المقاومة للإسرائيليين.

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام
    • تقييمنا
    • ﺑﺈﺷﺮاﻑ ﺑﺎﻟﻎ


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


أراء حرة

 [2 نقد]

كتيبة فنية متكاملة

يعتبر فيلم كتيبة الاعدام للمخرج المميز عاطف الطيب رائعة من روائع السينما العربية التي قدمت خلال العقود الأخيرة، لطبيعة وحساسية الموضوع المثار حيث قضية شرف ودفاع عن الوطن مغلفة بسيناريو بسيط كتبه المبدع اسامة انور عكاشة والذي يعتبر ظاهرة قوية من ظواهر السينما المصرية الشابة حينذاك فهو حريص على الدقة الفنية والاتقان في أغلب كتاباته واعماله و حيث الحبكات الدرامية السلسة التي تتميز بها تلك الاعمال متمكنا من جذب المشاهد العادي والنقاد المحترف بحرفية بالغة لفيلم مثل فيلم كتيبة الاعدام عندما مزج بين...اقرأ المزيد قضية وطنية بحتة وبين قضية الثأر والانتقام وذلك من خلال قصة موظف البنك (نور الشريف) الذي تولى توصيل رواتب الجيش الثالث وإذا بأحد اصدقائه والمتعاون مع الصهاينة يسطو على الاموال ويقتل اثنين من المقاومة الشعبية هما الريس غريب وابنه فيتهم نور الشريف بقتلهما وسرقة الاموال ويحكم عليه بالسجن المؤبد وعقب قضائه لفترة عقوبته وخروجه من السجن تحاول (معالي زايد) ابنة الريس غريب الانتقام من نور الشريف والاخذ بثأر والدها وشقيقها في حين يحاول نور الشريف اثبات براءته,,,,, ولقد نجح اسامة في كشف الابعاد النفسية التي رسم بها شخصية عز الرجل (نور الشريف) والمزج بين شخصية بسيطة من حيث محاولته البحث عن ابنه وزوجته التي خانته وشخصية اخرى مركبة تسعى ﻹثبات براءته مما هو منسوب إليه من تهمة خيانة الوطن في الوقت الذي يحاول فيه تحقيق العدل وإيصال المتهم الحقيقي إلى نيل عقبابه ، ويأتي دور المخرج عاطف الطيب الذي تمكن هو الاخر في وقت قصير أن يصبح من مخرجي الشباك الذين يتهافت عليهم الموزعين والمنتجين حيث نجح في تقديم وجوه جديدة مثل الفنانة علا رامي في شخصية ضابط شرطة تحاول الوصول إلى الحقيقة ومساعدة نور الشريف والذي تؤمن ببراءته برفقة الفنان محمد خليل الذي نجح هو الاخر في تأدية دور رئيس المباحث العامة للأموال وروتنية عمله بغض النظر عن تحقيق روح القانون من عدمها مظهرا من خلال تصرفاته صرامة ضابط الشرطة في التصرف بمثل هذه الامور ...كما ان الفنانة معالي زايد تميزت في هذا العمل ببراعة من خلال تعبيرات وجهها التي امتلئت بشرور الانتقام وكأنها تثأر لوالدها وشقيقها في الحقيقة لتثبت تمكنها من تقديم مثل تلك الشخصية..ونهاية بموسيقى الفيلم والتي نجح نور الملحنين عمار الشريعي ان يضع موسيقى تعبر عما يدور في خلد كل شخص مصري تجاه بلده وتمكن الشاعر سيد حجاب من وضع كلمات غاية في الجمال تغنت بها الرقيقة هدى عمار لتشعر بأنك تتغزل في مصر …..فكتيبة اعدام حقا كتيبة فنية متكاملة جمعت بين عمالقة الاخراج والتأليف والتمثيل في السينما المصرية.

أضف نقد جديد

عنوان النقد اسم المستخدم هل النقد مفيد؟ تاريخ النشر
سلبيات السينما المصريه في فيلم وليد زكي وليد زكي 5/13 11 ابريل 2013
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات