محتوى العمل: ﻣﺴﺮﺣﻴﺔ - عريس في علبة - 1961

ملخص القصة

 [1 نص]

مات الجد أرطوغرول باشا فى إستنبول وترك وصية ٥٠ ألف جنيه لأحفاده فى أستنبول طاهر وعفت ونعمت، وخص ابنة عمهم سميرة، حفيدته بمصر، بمبلغ ١٠ آلاف جنيه، ولكنه وقف تلك الثروة على شرط وحيد، وهو زواج طاهر من إبنة عمه سميرة. فضل طاهر الحضور الى مصر لرؤية إبنة عمه أولا، وحضرت معه أختاه لتشجيعه على الزواج، وفضل طاهر إختبار أخلاق إبنة عمه سميرة والتأكد من عدم طمعها فى الثروة، فإستبدل شخصيته مع سائقه راشد، لتعتقد سميرة ان السائق راشد هو ابن عمها صاحب الثروة، وراودت نفس الفكرة إبنة العم سميرة التى انتحلت شخصية الخادمة عزيزة، وبالطبع لم تعجبها شخصية طاهر، الغير مهندم وصاحب التصرفات الغير مهذبة، ومالت بعواطفها نحو السائق المهذب عاشق الفنون، والمجيد لعدة لغات، وبادلها إبن عمها الشعور، وكل منهما لا يعرف حقيقة الآخر، حتى تكشفت الأمور ووافق الإثنان على تنفيذ الوصية بالزواج. (عريس فى علبه)