حصلنا الرعب  (2014)  Hasallena Elroa'b

6.8
  • فيلم
  • مصر
  • 108 دقيقة
  • ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
    • مصري
    • الجمهور العام

يقوم طالبان برحلةٍ لمنطقة العجمي في محافظة الأسكندرية ويظنان أنها رحلة عادية، حيث إن الهدف من تلك الرحلة استكمال بعض المشاريع العملية والدراسات الخاصة بدراستهما. ولكن سرعان ما تسلك الأمور طريقًا تقلب...اقرأ المزيد حياتهما رأسًا على عقب بشكلٍ مثيرٍ وغريبٍ. جميع مشاكل الرجلين تتعلق بجمجمة خاصة بمهمتها ولعلها هي التي وراء كل تلك المشاكل والتعقيدات. يحاول الصديقان الوصول لمخرجٍ من دوامة الكوارث التي وقعا فيها.


تفاصيل العمل

ملخص القصة:

يقوم طالبان برحلةٍ لمنطقة العجمي في محافظة الأسكندرية ويظنان أنها رحلة عادية، حيث إن الهدف من تلك الرحلة استكمال بعض المشاريع العملية والدراسات الخاصة بدراستهما. ولكن سرعان ما تسلك...اقرأ المزيد الأمور طريقًا تقلب حياتهما رأسًا على عقب بشكلٍ مثيرٍ وغريبٍ. جميع مشاكل الرجلين تتعلق بجمجمة خاصة بمهمتها ولعلها هي التي وراء كل تلك المشاكل والتعقيدات. يحاول الصديقان الوصول لمخرجٍ من دوامة الكوارث التي وقعا فيها.

المزيد

القصة الكاملة:

المعلم جابر(سعيد عبد النعيم)حرامى قبور وتاجر جثث وأعضاء آدمية، والتى يحصل عليها بنبش القبور، ويساعده شقيقه عبده مسعود (أيمن قنديل)، ولكن جابر بعد عمليته الاخيرة لقتل عوض ودفن جثته،...اقرأ المزيد بناء على طلب أشقاءه ليرثوا ثروته، أصيب بمرض عضال، شعر من خلاله، انتقام الله منه، فتاب عن نبش القبور، وحاول ان يثنى اخاه عبده عن سلوك هذا الطريق، فما كان من أخيه عبده إلا إن قتله، واستمر فى تجارة الجثث والاعضاء البشرية، بينما همس المعلم جابر قبل ان يلفظ انفاثه الاخيرة بسر القتيل عوض، بأذن إبن اخته عواد (هشام محمدشرف) الذى ابلغ البوليس عن خاله عبده مسعود فتم القبض عليه، وكانت آخر اعمال عبده مسعود هى بيع جمجمة عوض لسمسار الجثث عبد الله (محمد شرف) الذى باعها بدوره لطالب الطب جو (ديمترى لوقا) والذى صحب زميله مهند (احمد الجارحى) الى العجمى حيث استأجر فيللا من السمسار عبد الله، ليستذكر دروس عظام الجمجمة التى سيشرحها له زميله مهند، وكان جو يهدف من الوجود فى الساحل الشمالى، الابتعاد عن الفتيات اللائى يطاردنه فى كل مكان، فقد كان ثرى وزير نساء، ولكن بالفيللا اكتشف الصديقان بأن الجمجمة سببت لهم الكثير من المتاعب والأمور الغامضة، وحطمت أثاث الفيللا، وكأن روح صاحبها تطلب منهما شيئا ما، لأنها رغم كل مافعلت، لم تأذيهما، وبحثوا عن السمسار عبدالله لإعادة الجمجمة له ليعيدها لجثة صاحبها، فلما رفض، حطمت له الروح أثاث منزله وسدت عليه المنافذ، حتى اقتنع بخطورتها، فدلهم على البائع وهو عبده مسعود، الموجود بالحبس، وتم الاتصال به، والذى ارسلهم لتابعه زبله (عماد مجاهد) والذى أخذ منهن الجمجمة والنقود، غير انه دفن الجمجمة فى غير مكانها الصحيح، فلما حاول الصديقان العودة للقاهرة، منعتهم الروح، فعادوا للأسكندرية، وتمكنوا من تحضير روح عوض عن طريق ام سيد (بدريه طلبه) وعلموا بالمكان الذى قتل فيه بمستوصف فى كرموز، وتقابلوا مع إبنته الدكتوره حنان عوض (ساره سلامه) وامها (فاتن شعبان) وعلموا من حنان حكاية ابيها عوض مع إخوته، وتمكنوا من مقابلة عواد الذى باح لهم بالسر الذى ابلغه به المعلم جابر، ودلهم على مكان دفن عوض والمستندات التى أخفاها وبها اعترافات بكل جرائمة وجرائم عبده مسعود، وتمكنوا من اعادة الجمجمة لمكانها، وعلمت الدكتوره حنان بمكان قبر والدها عوض، ولكن ظهر عبده مسعود وعصابته، بعد هروبه، واستولوا على المستندات، واراد قتل الجميع، ولكن روح عبده وارواح من قتلهم وتاجر بجثثهم عبده مسعود، تمكنت من الصراع مع عبده وعصابته والقضاء عليهم، ثم إلتفتت إلى الصديقان جو ومهند ومعهم الدكتورة حنان والسمسار عبدالله، فإستقلوا سيارتهم وفروا هاربين. (حصلنا الرعب)

المزيد

  • نوع العمل:
  • فيلم



  • التصنيف الرقابي:
    • مصري
    • الجمهور العام
    • تقييمنا
    • ﺟﻤﻴﻊ اﻷﻋﻤﺎﺭ


  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • نعم


  • فيلم (حصلنا الرعب) هو ثاني فيلم للمخرج طارق عبد المعطى تدور أحداثه في منطقة العجمي بمدينة الاسكندرية
المزيد

أراء حرة

 [2 نقد]

حصلنا الرعب تجربة جيدة رغم قلة الامكانيات

السينما المصريه عبر تاريخها الطويل و الذى يفوق ال100 عام لم تقدم الا عدد قليل جدا فى سينما الرعب فهذا الون السينمائى لم يأخذ حظه جيدا فى السينما المصريه فأول من قدم فيلم رعب كلاسيكى هو الفنان العبقرى و من رواد السينما المصريه يوسف وهبى فقدم فيلم سفير جهنم و قام ببطولته و ظهر فى هذا الفيلم بدور الشيطان لكن بصوره كلاسيكيه و لعب المكياج دور كبير فى هذا الفيلم نظرا لامكانيات قديما و ايظا قدم محمود المليجى و زكى رستم فيلم موعد مع ابليس و ظهر بدور الشيطان الفنان محمود المليجى بصوره كلاسيكيه ثم توقفت...اقرأ المزيد السينما عن تقديم هذا اللون حتى الثمانينات حيث احيا المخرج العائد من امريكا محمد شبل فى ذلك الوقت ذلك النوع من الافلام فقدم التعويذه و انياب و عاد لينتقم و ايضا قدمت تجربه فيلم القصر الملعون و قدم الفنان عادل امام مع السيد راضى فيلم الانس و الجن ثم توقفت السينما المصريه تماما عن هذا اللون السينمائى قدم المخرج عبد العزير حشاد منذ سنوات قليله تجربه فيلم كامب و لكنه ظهر هزيلا و يفتقر الى مقومات الفيلم الجيد و كان مقتبس من فيلم scream الامريكى فلفظه الجمهور المصرى بسبب انه اضعف من طموحات الجمهور المصرى و ايحجم المنتجون المصريين عن انتاج مثل هذه الافلام نظرا لانها تحتاج انتاج كبير و امكانيات ضخمه لا تتوفر عندنا و تعتبر مخاطره كبيره نظرا لعدم ضمان تحقيق عائد مادى من هذا الفيلم مخرج و مؤلف الفيلم طارق عبد المعطى صاحب فيلم عجمستا عام 2007 و فيلم حظ سعيد 2012 حاول ان يالف و يخرج فيلم رعب مصرى بقدرات مصريه و طبعا لم يلق التمويل الكافى فتمت باضعف الامكانيات المتاحه فيلم حصلنا الرعب تاليف و اخراج طارق عبد المعطى و بطوله احمد الجارحى و ديمترى و ساره سلامه مع عدد من ضيوف شرف للفيلم كعبدالله مشرف و الفيلم يدور فى اطار رعب كوميدى حول اثنان من طلاب كليه الطب يسافران لمنطقه العجمى فى اسكندريه و يستذكران على جمجمه يتم شراءها بمبلغ زهيد ثم تبدا الجمجمه من الانتقام و تتوالى الاحداث و تقدم بمزيج من الرعب و الكوميديا لا اريد ان اكون قاسى على تلك التجربه لان انا من المتحمسين لوجود افلام رعب مصريه خالصه و لكنى شعرت وانا اشاهد الفيلم بانه فيلم هارب من الخمسينات القرن الماضى فالفيلم شديد الكلاسيكيه و يعتمد على تيمات رعب استهلكت كثيرا جدا فالفيلم ظهر فى النهايه كانه فيلم كارتون هوليوودى فمن البدايه كان السيناريو ضعيف للغايه و الاحداث غير مترابطه و يفقد المشاهد الخيط الرئيسى للفيلم طوال الجزء الثانى منه فاصبح الفيلم مجموعه من المشاهد التى تعتمد على المواقف المفاجئه وايضا افيش الفيلم جاء ضعيفا للغايه و خالى من الابداع تماما و جاء هزلى بدرجه كبيره ولا يعبر عن الفيلم ولا على الحاله العامه للفيلم بالنسبه للديكور فجاء اقل من العادى و الاداء التمثيلى جاء متوسط و كان مبالغ فيه فى بعض المشاهد و البعض الاخر شعرت بان الممثلين بيهزروا مش بيمثلوا بالنسبه للخدع البصريه فجاءت مثل افلام الانيمشن الامريكيه بل اقل تماما فى النهايه الفيلم بدايه متوسطه تفتح الجمال لسينما الرعب لتعود من جديد و الفيلم بالرغم من امكانياته القليه الا انه يعطى بصيص امل لهذا اللون من السينما

أضف نقد جديد

عنوان النقد اسم المستخدم هل النقد مفيد؟ تاريخ النشر
تجربة جديدةوشيقة .....ولكن.....!!!!! محمد احمد محمد احمد محمد احمد محمد احمد 1/1 22 يناير 2017
المزيد

أخبار

  [2 خبرين]
المزيد

مواضيع متعلقة


تعليقات