أبرز المسلسلات الأجنبية المقتبسة من روايات

  • مقال
  • 06:55 صباحًا - 28 ديسمبر 2020
  • 9 صور



يتجه صناع السينما والدراما التلفزيونية والمنصات دائمًا في أعمالهم بكل عام إلى التراث الأدبي، لما يتحويه من أعمال كبيرة ومميزة بعضها حصل على مكانة كبيرة في قلوب القراء، وبعضها يحتاج للتقدير من خلال عمل مرئي يُعيد الروح للنص الأدبي، وفي عام 2020 رغم العديد من الأزمات والمتاعب التي واجهت الصناعة بشكل عام، قدم لنا العديد من الأعمال في عالم المسلسلات الأجنبية والتي اقتبسها صناعها بشكل أساسي من روايات شهيرة. استطاعت هذه الأعمال تحقيق نجاحات ونسب مشاهدة عالية وضعتها ضمن قوائم الأفضل للعام 2020 بل واعتمدت بعض الشبكات والمنصات على هذه الأعمال في خططها المستقبلية ومُددت لمواسم مستقبلية قادمة، والبعض الآخر لم يحقق النجاح المطلوب عند الجمهور والنقاد.

1- The Queen's Gambit:

واحدة من أنجح أعمال شبكة نتفليكس في تاريخها بأكمله، مسلسل "The Queen's Gambit" والمقتبس من رواية بنفس الاسم للكاتب والتر تيفيس عام 1983، وكان المفترض تقديمها من قبل فيلم سينمائي من إخراج هيث ليدجر قبل رحيله المفاجئ في عام 2008، لتأتي نتفليكس وتحول النص إلى عمل درامي قصير. استطاع المسلسل في فترة قليلة لم تتجاوز ال28 يومًا في تحقيق رقم قياسي غير مسبوق بالوصول لنسب مشاهدة بلغت 62 مليون مشاهد حول العالم في فترة قليلة ليصبح من ضمن أنجح أعمال الشبكة. يتناول العمل قصة بيث هارمون، والتي تعيش حياة الفتاة اليتيمة البسيطة، وسرعان ما يتغير كل شيء حينما تُكمل عامها الثامن عشر وتلعب لعبتها الأولى في عالم الشطرنج، ومن بطولة أنيا تايلور جوي.

2- The Outsider:

في كل عام يبحث محبي وعشاق الأديب العالمي ستيفن كينج عن أعماله في مجال الرعب، ولكن في هذا العام قدمت لنا شبكة أتش بي أو مسلسل "The Outsider" في مجال الجريمة والغموض هذه المرة، وهو من ضمن الأعمال المقتبسة من روايات ستيفن كينج والتي نُشرت في عام 2018، وبدأ العمل عليها بعد أقل عامين فقط من تاريخ النشر لتقدم على المنصة العمل الدرامي في وقت وجيز، وهو العمل الذي حصل على العديد من الإشادات النقدية، وكان من المفترض استكماله بمواسم جديد لولا ظروف الوباء العالمي كورونا وتأثيره على الإنتاج. تدور أحداث المسلسل حول اتهام رجل غامض بقتل صبي صغير بمدينة صغيرة، ولكن سرعان ما تسري بين جنبات المدينة سلسلة من الأحداث المفزعة والمرعبة في سبيل كشف الحقائق عن هذه الجريمة.

3- Normal People:

يعتبر مسلسل "Normal People" هو فاكهة عام 2020 والحصان الأسود بشكل كبير، لما حمله من أداءات تمثيلية مميزة وقصة رومانسية شيقة وضعته ضمن أفضل أعمال العام، بجانب ترشيحه للعديد من الجوائز بحفل إيمي السابق. المسلسل مقتبس من رواية تحمل نفس الاسم للكاتبة سالي روني نشرت في عام 2018، ويتناول قصة كونيل وماريان، اللذان يلتقيان مرارًا وتكرارًا في قرية صغيرة في أيرلندا، حيث يبقى الحب بينهما هو الشيء الدائم.

4- High Fidelity:

من ضمن الأعمال التي لم تحقق النجاح الذي كان يترقبه الجمهور، حيث راهنت شبكة هولو على تقديم رواية "High Fidelity" للكاتب البريطاني نيك هورنبي والتي نُشرت عام 1995، وقُدمت من قبل في فيلم سينمائي عام 2000، وتعاقدت الشبكة المنتجة مع النجمة الشابة الواعدة زوي كرافيتز، ولكن لم يتمكن العمل من تحقيق النجاح المطلوب ليتعرض للإلغاء في النهاية. يتناول المسلسل قصة فتاة عاشقة للموسيقى والثقافة والفن تحاول إدارة متجر لبيع التسجيلات والشرائط الموسيقية في مسقط رأسها.

5- His Dark Materials 2:

استطاع مسلسل "His Dark Materials" في موسمه الثاني من تحقيق النجاحات السابقة لموسمه الأول، حيث حافظ العمل على الإيقاع التشويقي السريع المليء بالمغامرات العائلية والدراما، ولم تتردد شبكة أتش بي أو كثيرًا اعترافًا بنجاح العمل في موسميه لتُجدده لموسم ثالث ختامي للقصة المقتبسة من روايات ثلاثية بنفس الاسم للكاتب الشهير فيليب بولمان.

6- Little Fires Everywhere:

يعتبر مسلسل "Little Fires Everywhere" للنجمة الشهيرة ريز ويذرسبون ضمن الأعمال الدرامية المتفق على جودتها في عام 2020، حيث حصل العمل على نسب مشاهدة جيدة، بجانب ترشحه للعديد من الجوائز العالمية. المسلسل مقتبس من رواية بالاسم ذاته للكاتبة سيليست إنج والتي قدمتها لنا في عام 2017، وتدور أحداثها في عام 1998، حيث يتعرض منزل عائلة ريتشاردسون لحريق مفاجيء، ويتبعه سلسلة من الحرائق الغريبة، لتبدأ الحقائق بالانكشاف تباعًا.

7- Defending Jacob:

عاد النجم كريس إيفانز بعد غياب أكثر من 20 عامًا عن أدواره الطويلة بالمسلسلات التلفزيونية منذ مسلسل "Opposite Sex"، فكانت عودة موفقة له من خلال مسلسل "Defending Jacob" على شبكة أبل تي في+. المسلسل مقتبس من رواية الجريمة والغموض للكاتب الأمريكي ويليام لاندي والتي نشرها في عام 2012، وتتناول قصة أندي باربر، والذي يعيش رفقة عائلته ووظيفته الدائمة كمحامٍ مساعد في مقاطعة ماساتشوستس لأكثر من 20 عامًا، ويمتلك مكانة محترمة في مجتمعه، ولكن سرعان ما ينقلب كل شيء حينما يصبح ابنه جاكوب متهمًا بقتل زميله.

8- I Know This Much Is True:

من عالم الأديب والكاتب الروائي والي لامب، قدمت لنا أتش بي أو مسلسل "I Know This Much Is True" للنجم الشهير مارك رافالو، وهي في الأساس رواية للامب قدمها في عام 1995، قبل تحويلها لمسلسل بعد مرور 25 عامًا على نشرها. يتناول المسلسل قصة دومينيك بردساي، والذي يحاول إعادة التواصل مع شقيقه التوأم توماس، والذي يعاني من انفصام الشخصية، ويحاول دومينيك مساعدته على الخروج من المصحة.



تعليقات