الزوج العاشر  (1964) 

6.2

نبيل، زوج فلاتى يخون زوجته صاحبة الأتيلية مجيده، ويتحرش بزبائنها من النساء، وعندما تعلم تقتله بالرصاص، ولم تعلم أنه وضع لها بالمسدس، رصاص فشنك، وعندما يحضر أحد أزواج عشيقات نبيل، ليستلم فستان زوجته،...اقرأ المزيد يعلم بعلاقة نبيل بزوجته، فيقتله بالرصاص الفشنك، ويتصارع مع مجيده، أيهما عليه الإعتراف بقتل نبيل، الذى فوجئا أنه مازال على قيد الحياة.


صور

  [2 صورتين]
المزيد

تفاصيل العمل

ملخص القصة:

نبيل، زوج فلاتى يخون زوجته صاحبة الأتيلية مجيده، ويتحرش بزبائنها من النساء، وعندما تعلم تقتله بالرصاص، ولم تعلم أنه وضع لها بالمسدس، رصاص فشنك، وعندما يحضر أحد أزواج عشيقات نبيل،...اقرأ المزيد ليستلم فستان زوجته، يعلم بعلاقة نبيل بزوجته، فيقتله بالرصاص الفشنك، ويتصارع مع مجيده، أيهما عليه الإعتراف بقتل نبيل، الذى فوجئا أنه مازال على قيد الحياة.

المزيد

القصة الكاملة:

مجيدة (عقيلة راتب) صاحبة أتيليه للملابس الحريمي، ويعيش معها زوجها العاشر نبيل شفشق (أبو بكر عزت) وهو زير نساء يستغل مجيء السيدات إلى الأتيليه ويتحرش بهن، وقد استطاع الإيقاع بمدام...اقرأ المزيد حنان (نجوى فؤاد) الشابة زوجة الثري العجوز أحمد الأيوبي (السيد بدير)، وكانت حنان ترسل خطابات إلى نبيل بإسم ذات القلب الحنون، حتى عثرت مجيدة على أحد الخطابات في جيب زوجها نبيل فتشاجرت معه، وتصادف حضور أحمد الأيوبي لإستلام فستان زوجته حنان فشاهد مجيدة فى ثورتها، فحاول تهدئتها ومعرفة التفاصيل، وتعاطف معها وهو لايعلم ان العشيقة هى زوجته. أطلقت مجيدة النار على نبيل وقتلته، واعترفت لأحمد الأيوبي بما حدث ونصحها بالذهاب إلى الشرطة والاعتراف، وعندما ذهبت مجيدة للبوليس اكتشف الأيوبي أن نبيل لم يمت، وإنه وضع لزوجته رصاص فشنك بالمسدس، وواصل حديثه مع الأيوبي وهو لا يعلم إنه زوج حنان، حتى اكتشف الأيوبي أن العشيقة ذات القلب الحنون هي زوجته حنان فأطلق النار على نبيل وقتله. عادت مجيدة بعد أن قررت عدم الاعتراف، ودبرت خطة ليبدو أن قاتل نبيل هو زوج العشيقة ذات القلب الحنون، فوجد الأيوبي إنه سيقع بالخطة، فاستدعوا فراش الأتيليه عصفور (عبد المنعم مدبولي) لإقناعه بالاعتراف بأنه هو القاتل مقابل مبلغ 100 جنيه يستلمهم عقب خروجه من السجن بعد 15 سنة، فرفض عصفور العرض واقترح وضع الجثة فى شوال والتخلص منها، وأثناء التنفيذ اكتشف أن نبيل مازال على قيد الحياة وإنه وضع رصاص فشنك للأيوبي. واجه الأيوبي زوجته حنان بخيانتها فأنكرت، ووقعت مجيدة في حب الأيوبي، ولكنها تخلت عنه عندما علمت إنه هو القاتل، وطلبت منه الاعتراف قبل ان يكتشفا أن نبيل مازال على قيد الحياة. (الزوج العاشر)

المزيد

  • نوع العمل:
  • ﻣﺴﺮﺣﻴﺔ



  • بلد الإنتاج:
  • مصر

  • هل العمل ملون؟:
  • لا


مواضيع متعلقة


تعليقات